الأربعاء، 12 ديسمبر، 2012

ههههههه.. أنا شمتان في بوكس الشرطة


ما تفتكروش إني شمتان لأن أحد المتظاهرين ولع في أحد بوكسات الشرطة.. أبسولوتلي.. بس الحكاية لها تاريخ لذيذ..
من حوالي سنتين، ركنت عربيتي امام دار الكتب، لأني كنت باعمل بحث، وأقسم بالله إني ما ركنتها غلط ولا صف تاني ولا كان على الأرض علامة ممنوع الوقوف وما كانش حواليا ولا يافطة تذكر ان الانتظار في هذا المكان ممنوع. وكان أمامي عندما ركنت طابور عربيات وخلفي طابور عربيات. ودخلت المكتبة في تمام العاشرة. وعندما خرجت كانت حوالي الرابعة عصرا، وفوجئت إن العربية متكلبشة.
مش هاقول لك دوخت، لأني اللي أصابني كان أكبر. المهم، لما لقيت العربية متكلبشة سألت عن مكان الونش فقالوا لي تحت كوبري 15 مايو. خدت تاكس ورحت للكوبري، ولما رحت للضابط وكلمته قال لي الكلبش أحمر ولا أصفر. والله افتكرته بيهزر، وقلت له بمبى مسخسخ، اتعدل وبص لي شزرا، وأنا سخسخت فعلا من الضحك على نظرته النارية، وأتاري الحكاية جد.
المهم، اكتشفت إن فيه ونش تابع للمحافظة بيحط كلبش لونه أحمر؛ وونش تابع للمرور بيحط كلبش لونه أصفر؛ وكل ذلك للتسهيل على المواطنين؛ عشان يعرفوا نوع الكلبش. المهم طلع ونش شرطة ودفعت الغرامة ودفعت الغرامة وخدت الوصل، وجاء البيه العسكري معي وفك لي الكلبش، والمفاجأة: طلب مني شاي.. هههههههههههههههههههههههههههه..
تدور الأيام وتيجي الأيام، وأشوف عربية الشرطة متكلبشة بكلبش المحافظة لأنها واقفة مخالف.
بركاتك يا ثورة..
بس بجد شمتااااااااااااااااان..